نصائح حيوية وحقائق رئيسية حول تجربة السياحة

نصائح حيوية وحقائق رئيسية حول تجربة السياحة

تعد الرحلات السياحية واحدة من أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها خلال أوقات العطلة، خاصة إذا كانت رحلتك السياحية إلى واحدة من الوجهات السياحية العالمية التي تضم مواقع طبيعية خلابة، ولكن قبل أن تخطط للسفر في رحلتك السياحية القادمة، ضع في الاعتبار حقيقة أن رحلتك السياحية قد يكون لها أثر سلبي على البيئة والحياة الطبيعية في وجهة سفرك، ولتجنب ذلك، عليك اتباع القواعد المتعلقة بالسفر الصديق للبيئة أو السفر المستدام، وتجنب الأنشطة السياحية التي قد تضر بالبيئة في وجهة سفرك، ولكن ما الذي يعنيه حقا السفر المستدام أو السياحية الصديقة للبيئة؟ ولماذا أصبح حديث الكثيرين حول العالم خلال السنوات القليلة الماضية؟ دعونا نتعرف معا على مجموعة من أهم الحقائق عن السفر المستدام، للحصول على فهم أفضل للسياحة المستدامة.

ماذا تعرفين عن السياحة الصديقة للبيئة وأهم الحقائق عن السفر المستدام

بسبب الأضرار البيئية التي تسببت فيها السياحة الجماعية منذ بعض الوقت، وفي ظل تجاهل الكثير من المسافرين والعالمين في صناعة السفر للآثار السلبية التي تحدثها السياحة على البيئة والمجتمعات المحلية في الوجهات السياحية المختلفة حول العالم، أصبحت هناك حاجة ملحة للحصول على حلول مرضية، تضمن ازدهار قطاع السياحية وصناعة السفر، مع الحفاظ في الوقت ذاته، على البيئة والطبيعة في وجهة، وهنا يأتي دور السفر المستدام.

ما هو السفر المستدام؟

السفر المستدام هو الحل الذي يتم من خلاله الحفاظ على استمرارية السياحة على المدى الطويل دون التأثير سلبا على البيئات الطبيعية والثقافية، والمجتمعات المحلية في وجهة السفر، ويتعلق الأمر في المقام الأول، بتقييم البيئة والتأكد من عدم استنفاد مواردها الطبيعية بشكل كبير، ويمكن تحقيق ذلك عندما يدرك المسافرون دورهم في ارتفاع مستويات التلوث الناجم عن السفر وكيف يؤثر ذلك على الحياة البرية المحلية والأشخاص والشركات الصغيرة والثقافات المحلية.

ما هو السفر المستدام
ما هو السفر المستدام

تطبيق قواعد السياحة أو السفر المستدام

في حين أنه هناك بالفعل عدد لا بأس به من دول العالم التي بدأت في اتخاذ عدة إجراءات جدية من شأنها تشجيع زوارها وضيوفها على الالتزام بقواعد السفر المستدام بهدف حماية البيئة الطبيعية داخلها إلا أن القواعد المتعلقة بالسفر المستدام، لا تزال في معظمها، وحتى يومنا هذا، تخضع للخيارات الشخصية، بدون لوائح حكومية، تلزم المسافرين والعاملين في قطاع السياحية على حد سواء، باتباع كافة القواعد المتعلقة بالسفر المستدام، لذلك يمكن القول إن القائد الحقيقي للسياحة المستدامة في وقتنا الحالي، هم في الغالب أفراد متحمسون يتطوعون بوقتهم ببساطة “لفعل الشيء الصحيح”، والتوعية بأهمية السفر المستدام، ووفقا للخبراء فإن توجه السياحية المستدامة قد أصبح رائجا في الوقت الحالي، وأكثر من أي وقت مضي.

تطبيق قواعد السياحة أو السفر المستدام
تطبيق قواعد السياحة أو السفر المستدام

أهم أسباب رواج السفر المستدام خلال السنوات الأخيرة

تأثير الوباء

وفقا للخبراء، فإن أزمة تفشي جائحة كورونا، ساهمت بشكل كبير في تشجيع المسافرين على القيام بخيارات صديقة للبيئة خلال رحلات سفرهم حيث أظهرت إحدى الدراسات أن أزمة جائحة كورونا جعلت 51% من المسافرين يرغبون في السفر بشكل أكثر استدامة في المستقبل (وذلك وفقا لموقع avantio.com).

المسافرين يرغبون في السفر بشكل أكثر استدامة في المستقبل
المسافرين يرغبون في السفر بشكل أكثر استدامة في المستقبل

تزايد كميات النفايات وفقدان الموائل الطبيعية

ومن العوامل الأخرى التي شجعت الكثيرون على القيام بخيارات صديقة للبيئة خلال رحلات سفرهم، تزايد كميات النفايات وتفاقم أزمة فقدان الموائل الطبيعية في مختلف أنحاء العالم، ولقد عبر ما يقرب من 46% عن قلقهم من تزايد كميات النفايات في مجتمعاتهم السياحية في حين أعرب 38% أيضا عن قلقهم بشأن التهديدات المتزايدة للموائل الطبيعية والحياة البرية في جميع أنحاء العالم (وذلك وفقا لموقع avantio.com).

انبعاثات ثاني أكسيد الكربون وزيادة أعداد السائحين

ارتفاع مستويات انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، والأثار البيئية السلبية المترتبة على ذلك، أثارت قلق أكثر من 29% من المشاركين في إحدى الدراسات، في حين أعرب 30% آخرون عن قلقهم بشأن تزايد أعداد السائحين في المواقع الطبيعية في موطنهم أو ما يطلق عليه السياحة المفرطة (وذلك وفقا لموقع avantio.com).

تزايد أعداد السائحين في المواقع الطبيعية
تزايد أعداد السائحين في المواقع الطبيعية

العودة إلى الطبيعة

وفقا للخبراء فإن رغبة الكثيرين في التواصل بشكل أكبر مع الطبيعة أو العودة إلى الطبيعية، زادت من اهتمام الكثيرين بالبيئة، وجعلتهم أكثر اهتماما بالحفاظ على جمال الطبيعية، وتحدت إحدى الدراسات عن أن ما يقرب من 60٪ من المسافرين يعتقدوا أن جمال الطبيعة هو ما ألهمهم للتفكير في البيئة والتأثيرات السلبية أو الأضرار البيئية التي قد تتسبب فيها رحلاتهم على البيئة الطبيعية (وذلك وفقا لموقع luggagehero.com).

العودة إلى الطبيعة
العودة إلى الطبيعة

الشعور بالذنب اتجاه المشاركة في الإضرار بالبيئة

الخبراء تحدثوا أيضا عن أن السنوات القليلة الماضية، قد شهدت تزايد غير مسبوق في الوعي اتجاه البيئية والقضايا البيئية الأكثر إلحاحا، وهو ما جعل عدد ليس بالقليل من المسافرين والسائحين يشعرون بالحرج والذنب اتجاه مشاركتهم ولو بقدر ضليل في الإضرار بالبيئة الطبيعية من خلال رحلات سفرهم، ووفقا لإحدى الدراسات فإن 32% من المسافرين الذين شملتهم الدراسة، شعروا بالذنب تجاه الآثار السلبية التي أحدثتها رحلتهم على البيئة (وذلك وفقا لموقع luggagehero.com).

الشعور بالذنب اتجاه المشاركة في الإضرار بالبيئة
الشعور بالذنب اتجاه المشاركة في الإضرار بالبيئة

تزايد الإقبال على زيارة المواقع السياحية النائية والأقل شهرة

تحدثت إحدى الدراسات عن أن 40% على الأقل من المسافرين أصبحوا يميلون للسفر في رحلات سياحية إلى المواقع السياحية النائية أو الأقل شهرة، والتي يصفها خبراء السياحية بالجواهر الخفية في الوجهات السياحية، وفقا للخبراء فإن السفر إلى مثل هذه المواقع يجعل المسافرين أكثر وعيا واهتماما بالبيئة من حولهم (وذلك وفقا لموقع luggagehero.com).

تزايد الإقبال على زيارة المواقع السياحية النائية والأقل شهرة
تزايد الإقبال على زيارة المواقع السياحية النائية والأقل شهرة

محاولات تخفيف العبء عن مواقع الجذب السياحي

الدراسة السابقة تحدثت أيضا عن أن 69٪ من المسافرين يخططون لتجنب السفر إلى الوجهات السياحية الأكثر شهرة عالمية، في محاولة تخفيف الزحام في المواقع السياحية الشهيرة حتى لا يتحولوا إلى عبء إضافي على تلك المواقع السياحية المكتظة بالفعل بالزوار.

الرغبة في دعم السكان المحليين في الوجهات السياحية

السياحية المستدامة لا تساهم في حماية البيئة الطبيعية في الوجهات السياحية فحسب، وإنما تساهم أيضا في دعم سبل عيش السكان المحليين الذين يعملون في قطاع السياحية في وجهات السفر السياحية، ووفقا لإحدى الدراسات فإن 47% من المسافرين المشاركين في الدراسة، قرروا اتباع قواعد السفر المستدام بعد أن اكتشفوا تأثيره الإيجابي على المجتمع والاقتصاد المحلي في وجهات سفرهم (وذلك وفقا لموقع luggagehero.com).

الرغبة في دعم السكان المحليين في الوجهات السياحية
الرغبة في دعم السكان المحليين في الوجهات السياحية

الحفاظ على التراث الثقافي

وفقا لإحدى الدراسات فإن 84% من المسافرين يعتقدون أن السفر المستدام يشجعهم على تخصيص المزيد من الوقت خلال الرحلات السياحية لمحاولة فهم الثقافة المحلية والخطوات المتبعة للحفاظ على التراث الثقافي في وجهات السفر السياحية لأن ذلك سيساعدهم على تقدير، وفهم أعمق للثقافات الأخرى.

البحث عن تجربة إقامة فندقية أكثر روعة وتميزا بالإقامة في الفنادق الصديقة للبيئة

وفقا للخبراء فإن 30% من المسافرين على الأقل يفضلون البحث عن أماكن إقامة صديقة للبيئة في وجهة سفرهم، بحثا عن تجربة إقامة فندقية أكثر روعة وتميزا، وحتى يكونوا بذلك جزء من جهود حماية البيئة (وذلك وفقا لموقع luggagehero.com).

ؤؤ
البحث عن تجربة إقامة فندقية أكثر روعة وتميزا بالإقامة في الفنادق الصديقة للبيئة