جولة على المعالم السياحية الجديرة بالزيارة في

جولة على المعالم السياحية الجديرة بالزيارة في

تشتهر الدوحة بأنها جوهرة قطر البارزة، وهي عاصمة قطر والمدينة الأكثر اكتظاظًا بالسكان. تقع على ساحل الخليج الفارسي في شرق البلاد. الدوحة هي مدينة متعددة الثقافات ذات أفق مذهل ومتطور باستمرار، ومراكز تسوق حديثة فخمة، وهندسة معمارية عالمية المستوى وأسواق تقليدية. الدوحة هي المدينة الأسرع نموًّا في قطر.

تقدم الدوحة مزيجًا مثيرًا من العجائب الحديثة والتقاليد القديمة. تجول في الأسواق الملونة، أو قم بالمشي على طول الكورنيش واستمتع بإطلالة رائعة على الميناء، أو توجه إلى قرية كتارا الثقافية. هناك أيضًا بعض الشواطئ الجميلة في الدوحة ورمال لا نهاية لها من الكثبان الرملية.

ما هو أفضل وقت لزيارة الدوحة؟

ديسمبر وفبراير هو أفضل وقت لزيارة الدوحة. تتراوح درجات الحرارة في أشهر الشتاء ما بين 26.8 درجة مئوية إلى 21.1 درجة مئوية. يكون الطقس في هذه الأشهر لطيفًا ويسهل التجول في الهواء الطلق. ويقال أن هذا هو موسم الذروة في الدوحة. وعلى الرغم من قلة هطول الأمطار، فإنها تمطر لمدة يوم أو يومين في الشهر. من مارس إلى مايو، تكون أشهر الربيع في الدوحة دافئة جدًا، وينطبق الشيء نفسه على أشهر الصيف من يونيو إلى أغسطس. تتراوح درجة الحرارة بين 42.2 درجة مئوية و26.8 درجة مئوية. نفقات الإقامة أرخص بكثير خلال هذه الأشهر. أشهر الخريف من سبتمبر إلى نوفمبر تكون دافئة مرة أخرى، حيث تتراوح درجة الحرارة بين 40.9 درجة مئوية و26.3 درجة مئوية.
ما رأيك بقراءة أيضًا 24 ساعة في الدوحة

عناوين سياحية في الدوحة

تقع الدوحة على ساحل الخليج الفارسي في شرق البلاد، وهي موطن لمعظم سكان قطر. إنهأ تقدم مزيجًا رائعًا من المباني الحديثة والتراث الثقافي. في السطور الآتية، جولة على أماكن السياحة الجذابة في الدوحة.

اللؤلؤة – قطر

اللؤلؤة – قطر هي مكان شهير لتناول الطعام

تقع هذه الجزيرة قبالة سواحل قطر وتضم مراس على طراز البحر الأبيض المتوسط وأبراج ومنازل سكنية وفنادق مشهورة عالميًا وفيلات خاصة وتجربة تسوق متميزة في المحلات التجارية وصالات العرض ذات العلامات التجارية الكبرى. تعد اللؤلؤة – قطر أيضًا مكانًا شهيرًا لتناول الطعام بسبب الطعام الرائع والأجواء التي تقدمها مع العشرات من المطاعم والمقاهي المطلة على الواجهة البحرية من جميع أنحاء العالم. تعد اللؤلؤة من بين الأماكن الأكثر زيارة من قبل السياح بسبب جوها وهندستها المعمارية وتناول الطعام في الهواء الطلق، ومن ثم غالبًا ما توصف بأنها “الريفييرا العربية”.

المسجد الكبير

جولة على المعالم السياحية الجديرة بالزيارة في الدوحة 2
لقطة للمسجد الكبير وقت المغيب

يقع المسجد الكبير المخصص للإمام محمد بن عبد الوهاب، أحد أكبر المساجد في قطر، على تلة في منطقة الجبيلات بالدوحة. يمكن رؤية مزيج لطيف من العمارة العربية والحديثة، مع قباب مميزة وأهلة متلألئة ومئذنة ومناطق خارجية مفتوحة. بُني المسجد على مساحة 175000 متر مربع، ويمكنه أن يستوعب في وقت واحد 10000 رجل و1300 امرأة في أماكن الصلاة الخاصة بهم. بالإضافة إلى ذلك، يمكنه استضافة ما يصل إلى 30.000 شخص في وقت واحد. للمسجد 17 مدخل جانبي و3 أبواب رئيسة. بالإضافة إلى ذلك، يحتوي المسجد على دورات مياه في الطابق السفلي، وغرف صلاة مخصصة للرجال والنساء، وغرفة لكبار الشخصيات.
ما رأيك بقراءة أيضًا 4 أماكن سياحية ممتعة جاذبة للعوائل في الدوحة عاصمة قطر

أبراج برزان

جولة على المعالم السياحية الجديرة بالزيارة في الدوحة 3
لقطة لأبراج برزان

برزان تعني المرتفعات بنيت في أواخر القرن التاسع عشر وهي أبراج المراقبة وتقع في الجهة الجنوبية من المنظومة الدفاعية. يبلغ ارتفاع البرج حوالي 16 مترًا، وتم بناؤه بغرض مراقبة السفن التي تدخل المدينة. يحتوي هذا البرج على مبنيين محصنين آخرين، أحدهما في الجانب الشمالي والآخر في الغرب.

متحف الغموض

يعتمد هذا المتحف على الأوهام الجذابة والأنشطة التفاعلية لجميع الأعمار. يقع في أحد أفضل مراكز التسوق في الدوحة، ذا جيت مول. شاهد مجموعة من الصور المجسمة، وقم بتجربة الحيل المذهلة ولاحظ المنشآت الفنية. يستضيف المتحف غرفًا مختلفة، تحتوي كل منها على أوهام فريدة لخداع حواسك من خلال استخدام العلوم والرياضيات. تشمل بعض هذه الغرف وهم الكرسي والغرفة الدوارة. بعض الأوهام المفضلة لدى الجمهور هي الصور المجسمة، والأنفاق الدوامة، وأوهام الوجه المجوف، والمزيد. ويقع مركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات عبر الشارع مباشرةً.